ورشة عمل بالتعاون بين الهيئة ووزارة الزراعة في محافظة طرطوس

برعاية السيد محافظ طرطوس صفوان ابو سعدى وحضور السيد معاون وزير الزراعة الدكتور لؤي أصلان والدكتور محمود ابراهيم نائب المدير العام للهيئة العامة للاستشعار عن بعد . أقيمت اليوم ورشة عمل بعنوان (انتاج خرائط استعمالات الأراضي – الحراج – الأشجار المثمرة وتقدير الغلة لمحافظة طرطوس ) وذلك ضمن اطار مشروع مسح الموارد الطبيعية والزراعية باستخدام تقنيات الاستشعار عن بعد ونظام المعلومات الجغرافي بالتعاون بين وزارة الزراعة والاصلاح الزراعي والهيئة العامة للاستشعار عن بعد في المركز الثقافي بطرطوس

افتتح الورشة السيد راتب ابراهبم ممثل المحافظ و عضو المكتب التنفيذي في المحافظة أشار فيها إلى أهمية مثل هذا المشروع وهو مشروع رائد على مستوى المحافظة في المجال الزراعي لما يستخدمه من تقنيات حديثة بما يحقق التنمية المستدامة

وأن المحافظة ستحرص على الاهتداء بمنتجات هذا المشروع الهام وتعتبرها بمثابة بنك معلومات تعتمد عليه. كما تحدث السيد مدير الاراضي والمياه في الوزارة في كلمته عن أهمية مشروع سنارز الذي بدات الوزارة بالعمل على توسيع مجال العمل به ليشمل كافة الأراضي السورية عموما وقد اخذت الوزارة على عاتقها العمل على استخدام التقنيات الحديثة وعلى رأسها الاستشعار عن بعد وتطبيقاته في دعم مسيرة التطوير الزراعي

بدأ بعدها العرض الاول للمهندس عبدالله فرهود رئيس مشروع سنارز قدم خلاله عرضا موجزا للمشروع وأهدافه والبرامج التدريبية والتطبيقية التي استخدمت في هذه المرحلة والخرائط التي تم انجازها تلتها محاضرة للمهندسة رهام خزام من وزارة الزراعة حول اعداد خارطة استعمالات الأراضي باستخدام تقنيات الاستشعار عن بعد في محافظة طرطوس لعام 2010 شرحت خلالها منهجية العمل التي اعتمدت بشكل أساسي على استخدام تقنيات الاستشعار عن بعد ونظام المعلومات الجغرافي من خلال التفسير البصري للصور الفضائية وانناج تقارير تتضمن مساحات الفئات التصنيفية لاستعمالات الأراضي وعرض تلك النتائج النهائية للدراسة على مستوى محافظة طرطوس والمناطق الادارية فيها
كما عرض الدكتور حسين ضبيط رئيس برنامج الغابات في المشروع في محاضرته شرح لأهداف البرنامج ومنطقة الدراسة والمنهجية المتبعة لاعداد خارطة الغطاء الحراجي من خلال الاعتماد على التفسير البصري للصور الفصائية (spot4) لعام 2010 وقدم النتائج التي توصل اليها من حيث اعداد الخرائط الغطاء الحراجي للمحافظة المذكورة والمناطق والنواحي وحساب مساحة الفئات التصنيفية للغطاء الحراجي ومقارنة النتائج مع الاحصائيات الزراعية المعتمدة
ثم قدمت المهندسة رادا كاسوحة من الهيئة عرضا لبرنامج الاشجار المثمرة وعرضت للنتائج النهائية باتباع نفس المنهجيات السابقة وحساب المساحات التي تشغلها الاشجار المثمرة العامة والتفصيلية لمحافظة طرطوس وكافة مناطقها الادارية ومقارنة دقة الارقام مع نظيراتها من الاحصائيات الزراعية لعام 2010 بالاضافة لتقديم بعض المقترحات والتوصيات
ثم تلتها محاضر للدكتور ناصر طراف ابراهيم مدير بحوث من الهيئة حول التنبؤ المبكر بانتاج القمح من الصور الفضايية متعددة المراحل لمنطقة سهل عكار لعام 2017 قدم خلالها النتائج التي توصل اليها نتيج تفسير الصو الفضائية والمنهجية المستخدم لمراقبة النمو النباتي والبرمجيات المستخدمة والنتائج المتمثلة بحساي مساحة القمح المزروعة وكميتها وخريطة توزعها لموسم 2017 بالاضافة لاختبار دقة الصور الفضائية مع البيانات الزراعية

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *